اعلان 780-90

تخفيف آلام الورك والركبة إلى الأبد بالعلاج الطبيعي!

تخفيف آلام الورك والركبة إلى الأبد بالعلاج الطبيعي!


كل من الوركين والركبتين عبارة عن مناطق في الجسم حيث يتم ربط العديد من العضلات والأوتار والمفاصل معًا لمساعدتك في تحقيق حركة معقدة. إذا كان هناك ضرر وألم لاحق في هذه المناطق ، فقد يكون من الصعب القيام بالأنشطة اليومية. هناك عدة طرق محددة يمكن أن يساعد بها العلاج الطبيعي في تخفيف آلام الورك والركبة. اتصل بـ Agile Physical Therapy لمعرفة كيف يمكن أن يساعدك معالج فيزيائي مدرب على تخفيف الألم في الوركين والركبتين!

أمراض الورك والركبة الشائعة

هناك العديد من الحالات المحددة التي غالبًا ما تؤثر على الركبتين والوركين. يمكن أن تحدث هذه الحالات بسبب الحركة المتكررة أو الإصابة المؤلمة أو المرض المزمن.

  • التهاب المفاصل - التهاب المفاصل هو حالة تنطوي على التهاب الأنسجة المحيطة بالمفاصل. يمكن أن تسبب هذه الحالة آلامًا في الركبة والورك. يمكن لاختصاصي العلاج الطبيعي أن يعلمك الموقف الصحيح وتقنيات الحركة المناسبة لحماية مفاصلك.
  • السلالات والالتواءات - تحدث الإجهاد عند شد العضلات أو الأوتار بشكل مفرط أو تمزقها. الالتواء هو رباط مشدود أو ممزق. قد تتمزق الأربطة مسببة كدمات وألم ومحدودية الحركة. يمكن أن يساعدك اختصاصي العلاج الطبيعي على التعافي بسرعة أكبر مع إظهار تقنيات التمرين لتقليل الألم.
  • تمزق الغضروف المفصلي - هذه واحدة من أكثر إصابات الركبة شيوعًا التي يعاني منها الناس. يمكن أن يسبب تمزق الغضروف المفصلي تيبسًا وتورمًا ودرجات متفاوتة من الألم. قد تكون هذه الحالة نتيجة إصابة مفاجئة أو حركات متكررة. أنت في خطر أكبر إذا كنت منخرطًا في الدوران العدواني والتواء ساقيك. يمكن أن يقدم المعالج الفيزيائي علاجًا غير جراحي لتمزق الغضروف المفصلي.
  • التهاب الجراب - يحدث التهاب الجراب عندما يلتهب كيس صغير من السوائل يعرف باسم الجراب. يحدث هذا غالبًا بسبب الإفراط في الاستخدام أو الإصابات المتكررة. يمكن أن يحدث الالتهاب الكيسي في أماكن مختلفة من الجسم بما في ذلك الركبتين والوركين. يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في الشفاء وتقليل الألم.

كيف يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي

بغض النظر عن حالتك ، يمكن أن يساعد برنامج العلاج الطبيعي في تخفيف الألم. سيقوم معالجك الفيزيائي بتقييم حالتك وإنشاء برنامج فردي لتلبية احتياجاتك الخاصة. يمكن إجراء قياسات نطاق الحركة والقوة أثناء تقييم العلاج الطبيعي. فيما يلي العديد من طرق العلاج التي قد يستخدمها المعالج الطبيعي للمساعدة في الحد من أو تخفيف آلام الركبة والورك.

  • العلاج الطبيعي اليدوي - قد يستخدم المعالج الفيزيائي العديد من الأساليب العملية لتقليل الألم في الوركين والركبتين. يمكن أن يشمل ذلك تمارين الإطالة أو مجموعة متنوعة من تقنيات التدليك.
  • العلاج الطبيعي بالحرارة والجليد - غالبًا ما تستخدم الحرارة أثناء العلاج الطبيعي للمساعدة في زيادة الحركة وتخفيف الألم. قد يستخدم المعالج الفيزيائي أيضًا الثلج لتقليل التورم والالتهاب.
  • العلاج بالموجات فوق الصوتية - قد يستخدم المعالج الفيزيائي الموجات فوق الصوتية لتوفير تدفئة عميقة في الأنسجة. يمكن للمعالج الفيزيائي المدرب أيضًا تحديد مناطق المشكلات بسهولة أكبر باستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • العلاج بالليزر - يتزايد استخدام العلاج بالليزر في العلاج الطبيعي للتحكم في الألم. يمكن أن يساعد في زيادة الدورة الدموية ، وتحسين نمو الخلايا وتكاثرها ، ويمكن أن يقلل من التورم.
  • تمارين منزلية - يمكن لأخصائي العلاج الطبيعي أن يعلمك تمارين يمكنك القيام بها في المنزل للتخفيف من آلام الورك والركبة. يمكن دمج تقنيات العلاج الطبيعي في برنامج التمارين المنزلية الذي يمكن أن يصبح جزءًا من روتينك اليومي.

قد يكون العلاج الطبيعي قادرًا على مساعدتك على البقاء خاليًا من الألم ونشاطًا قدر الإمكان. يمكن لاختصاصي العلاج الطبيعي إنشاء برنامج مخصص لعلاج حالتك الخاصة

اعلان اعلى المواضيع

اعلان وسط المواضيع 1

اعلان وسط المواضيع 2

اعلان اسفل المواضيع